منسق الطوارئ في يونيسف غزة يؤكد تفاقم الوضع الإنساني بشكل مستحيل

منسق الطوارئ في يونيسف غزة يؤكد تفاقم الوضع الإنساني بشكل مستحيل


قال كبير منسقي الطوارئ لمنظمة الـ(يونيسف) في قطاع غزة هاميش يونج إن الوضع سيتفاقم بشكل مستحيل إذا لم يتم إحياء العمليات الإنسانية خلال الـ 48 ساعة القادمة، وقد أظهرت أحدث صور الأونروا من رفح تدفقا مستمرا من الناس الذين يغادرون شرق المدينة بسيارات ودراجات نارية وعربات تجرها الحمير محملة بممتلكاتهم، استجابة لأوامر الإخلاء الصادرة عن الجيش الإسرائيلي.


ووفق المسؤول الأممي يبحث معظم النازحين مجددا عن الأمان في خان يونس ودير البلح، إلا أن هذه المناطق تفتقر إلى الخدمات الأساسية اللازمة لدعم المدنيين الذين يحتاجون إلى الغذاء والمأوى والرعاية الصحية، حسبما تؤكد فرق الإغاثة.


في الوقت نفسه، أفاد برنامج الأغذية العالمي بصعوبة الوصول إلى مستودعه الرئيسي في غزة. وقال المدير المؤقت لبرنامج الأغذية العالمي في فلسطين “ماثيو هولينجورث: الآلاف من الناس يتنقلون. ولا يزال هناك مخبز واحد فقط يعمل. سوف تكفي إمدادات الغذاء والوقود في غزة لمدة تتراوح بين يوم واحد وثلاثة أيام فقط. ومن دونها ستتوقف عملياتنا”.


 

المصدر: وكالات