مصطفى بكري يدعم الدكتور حسام موافي: لا تهتم بالحملات الممنهجة فنحن في زمن الرويبضة

مصطفى بكري يدعم الدكتور حسام موافي: لا تهتم بالحملات الممنهجة فنحن في زمن الرويبضة

انتقد الكاتب الصحفي مصطفى بكري عضو مجلس النواب، الحملة الموجهة إلى الدكتور حسام موافي أستاذ الحالات الحرجة بطب قصر العيني، مؤكدا أنه يتعرض لحملة تشوية تستهدف كل الرموز الوطنية.مصطفى بكري يدعم الدكتور حسام موافي وكتب بكري، عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «X» تويتر سابقا، اليوم الجمعة: «د.حسام موافي الطبيب المرموق، الوطني، الإنسان البسيط، الداعية والعارف بأمور دينو، لا تهتم بالحملات الممنهجة، أنت لم ترتكب جرما في حق أحد، لم تتذلف لأحد، هذا تصرف طبيعي معروف عنك، تفعله حتى مع المرضى الذين يأتون إلى عيادتك، لأنك إنسان بسيط، مجامل، أنت لم تعتد على أحد، لم تتآمر، لم تخن مهنتك، ولم تدع كذبا على أحد، لكن هؤلاء المرضي يشككون في كل شئ، ويحاولون النيل وتشويه كل الرموز».وتابع: «التحية لك ولإنسانيتك المفرطة، وآه لو علم هؤلاء، كيف تحنو على البسطاء، وتفتح عيادتك لهم وتعفو كل المحتاجين من مصاريف الكشف الطبي، فلا تحزن من حملات التطاول، فنحن في زمن الرويبضة».وكان مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي، تدوالو صورة يظهر خلالها الدكتور حسام موافي، وهو يقبل يد رجل الأعمال محمد أبو العنين، وهو ما أثار تحفظ البعض على الصورة، على الرغم من أن الصورة متجزئة من سياقها، وكانت جزء من فيديو مليء بالود بين كل من الدكتور حسام موافي، ورجل الأعمال محمد أبو العينين، عضو مجلس النواب، إلا أنه تم قصّ الصورة ونشرها على السوشيال ميديا بشكل واسع.

المصدر: وكالات