كان رايح يفتح حساب دولاري.. عمر كمال يكشف تفاصيل نجاته من الموت في أمريكا

كان رايح يفتح حساب دولاري.. عمر كمال يكشف تفاصيل نجاته من الموت في أمريكا

كشف المطرب عمر كمال، تفاصيل نجاته من عملية سطو خلال وجوده في أحد البنوك بأمريكا، لافتتاح حساب دولاري ونجاته من الموت.

وأوضح عمر كمال خلال لقائه مع الإعلامية أميرة بدر ببرنامج خلاصة الكلام على قناة النهار، أنه كان في زيارة لأمريكا بعد أزمة كورونا بعام، ونصحه المترجم الذي كان يلازمه بأن يفتتح حسابا بأمريكا، وخلال ذهابه لأحد البنوك فوجئ بعملية سطو مسلح ونجا من الموت.

وقال :”لما روحت أمريكا بعد كورونا بسنة مكنتش أعرف إنجليزي، وكان معايا راجل بيترجم ليا، ونصحني وقال لي هات ألف دولار وحطها في بنك أمريكي وافتح حساب وهتنفعك في الغلاء، وكنا في لوس أنجلوس وأنا هوسي في الحياة الأفلام الوثائقية، وكنت قرأت تقرير بيقول إن لوس أنجلوس فيها يوميًا 50 حالة سرقة لبنوك، لكن قلت استحالة ده يحصل فيا وكنت منبهر بالنظام”.

وأضاف عمر كمال: كنت قاعد وماسك الموبايل لقيت راجل بيزعق مع الست اللي على الشباك، وضرب على الإزاز، والراجل اللي جمبي قال لي خلي بالك لو هتعرف تزحف وتطلع بره أو نام على بطنك وحط إيدك على راسك، قلت له ليه؟ قال لي الراجل ده معاه قنبلة وهيفجرها، وأنا كنت فاكر فيه مشكلة في الحساب، لكن كان بيقول لو محطتيش الفلوس هفجر الدنيا كلها.

وتابع: “قلت للراجل أنا ههرب وإنت كمان اعمل كدا، قال لي أنا بصور علشان لو نجينا هبيع الفيلم الوثائقي ده بفلوس كتير، وكانت ليلة واحتجزونا، وقعدنا بتاع أربع ساعات، والبوليس جه والراجل طلع مريض نفسي، ومن وقتها اتعلمت آخد كورسات إنجليزي الحمد، وما فتحتش الحساب في الآخر”.

المصدر : وكالات