أمين عام الأمم المتحدة يدين الهجوم على القنصلية الإيرانية في دمشق

أمين عام الأمم المتحدة يدين الهجوم على القنصلية الإيرانية في دمشق


أدان الأمين العام للأمم المتحدة الهجوم على المباني الدبلوماسية لجمهورية إيران الإسلامية في العاصمة السورية دمشق وما أفيد عن وقوع ضحايا نتيجة ذلك. وأكد ضرورة احترام مبدأ حرمة المباني الدبلوماسية والقنصلية وموظفيها وفقا للقانون الدولي.


وفي بيان صحفي صادر عن المتحدث باسمه، ذكـّر الأمين العام أنطونيو جوتيريش جميع الأطراف بالتزاماتها بموجب القانون الدولي-بما في ذلك القانون الدولي الإنساني. وجدد دعوته لجميع المعنيين لتجنب الهجمات التي قد تضر المدنيين والبنية الأساسية المدنية.


ودعا الأمين العام كل الأطراف المعنية إلى ممارسة أقصى درجات ضبط النفس وتجنب مزيد من التصعيد. وحذر من أن أي إساءة تقدير قد تؤدي إلى صراع أوسع في منطقة مضطربة بالفعل بما سيخلف عواقب مدمرة على المدنيين الذين شهدوا معاناة غير مسبوقة في سوريا ولبنان والأرض الفلسطينية المحتلة وبقية منطقة الشرق الأوسط.


 

المصدر: وكالات